الاخبار المحليةالاخبار المحلية والدولية

رئيس الوزراء يؤكد حرص الحكومة على بناء شراكة قوية مع الاعلام

عدن - قناة اليمن

اكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبد الملك حرص الحكومة على بناء شراكة قوية مع الاعلام باعتباره احد أهم أسس بناء الدول الديمقراطية الحديثة.

وقال رئيس الوزراءخلال لقائه ،اليوم ، مع عدد من الصحفيين ومراسلي وسائل الاعلام المحلية والدولية “ان معركتنا في هذه المرحلة واحدة ودور الاعلام هو دور رئيس في معركة استعادة الدولة ودعم سياساتها وتوجهاتها الاقتصادية والتنموية والخدمية وجهود استكمال بناء المؤسسات وتعزيز الامن والاستقرار وتطبيع الأوضاع وإعادة الاعمار “.

ورحب الدكتور معين عبدالملك باي نقد بناء وهادف لاداء الحكومة بعيدا عن ترويح الشائعات ونشر الأخبار الكاذبة..مشيرا الى ان الاصلاحات وإعادة البناء المؤسسي بحاجة الى تضافر كافة الجهود وفي المقدمة منها وسائل الاعلام.

وأكد رئيس الوزراء رغبة الحكومة في ان تكون قنوات التواصل مفتوحة مع وسائل الاعلام والصحفيين وتمكينهم من الحصول على المعلومات الصحيحة من مصادرها الرسمية الموثوقة..مشدداً على المسؤولية الوطنية للصحفيين في تهذيب الخطاب الإعلامي وتعزيز التقارب بين كافة القوى الوطنية المساندة للشرعية وتقوية الشراكة مع الأشقاء والأصدقاء.

وتحدث رئيس الوزراء عن التوجهات الحكومية لتعزيز دور وسائل الاعلام الرسمية خلال المرحلة المقبلة للقيام برسالتها على الوجه المطلوب في ابراز أنشطة الحكومة والتعبير عن سياستها ومواقفها تجاه مختلف القضايا المحلية والإقليمية والدولية.

وتطرق اللقاء إلى عديد المسائل التي تخص إعادة بناء المؤسسات الإعلامية التي دمرتها مليشيا الانقلاب الحوثية وقامت بسرقة تجهيزاتها الفنية واستخدامه في إنشاء مؤسسات إعلامية وصحفية طائفية تخدم مشروعهم الصفوي.

كما تناول اللقاء موضوع حماية الصحفيين خلال تأدية عملهم وكذلك الدفاع عن حقوقهم المادية والاجتماعية، ووضع الصحفيين المختطفين لدى مليشيا الحوثي المدعومة من ايران، منذ سنوات.

واستمع رئيس الوزراء من الصحفيين الى أرائهم وتصوراتهم لتعزيز الشراكة مع الحكومة خلال المرحلة المقبلة.

وثمن الصحفيون حرص رئيس الوزراء على تعزيز الثقة وبناء جسور للتواصل مع وسائل الاعلام المختلفة ..مؤكدين على أهمية استمرار مثل هذه اللقاءات خلال الفترة المقبلة وضمان الحصول على المعلومات من مصدرها .

اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق