وزير العدل الأميركي يوافق على الادلاء بشهادة أمام الكونغرس

واشنطن - د ب أ

 

وافق وزير العدل الأميركي بيل بار على الادلاء بشهادته في الكونغرس وسط مزاعم عن ارتكابه تجاوزات في وزارته بهدف توفير الدعم السياسي للرئيس دونالد ترمب، بحسب ما أفادت اللجنة القضائية في مجلس النواب الأربعاء.

وسيدلي بار بشهادته أمام اللجنة القضائية في 31 مارس بعد رفض استمر على مدى عام كامل، وقد أرسلت اللجنة رسالة بهذا الخصوص إلى وزارة العدل لتأكيد ما تم التوافق عليه، وعكست الرسالة التي وقعها رئيس اللجنة جيري نادلر وعدة أعضاء ديموقراطيين وجود مخاوف عميقة تحيط بسلوك بار في قضايا قانونية متعلقة بالرئيس.

وتوجهت الرسالة إلى بار بالقول “منذ أن تولى الرئيس ترمب منصبه، حذرناك واسلافك مرارا من أن إساءة استخدام نظام العدالة الجنائية لأغراض سياسية يشكل خطرا على ديمقراطيتنا، اضافة الى انه غير مقبول من قبل اللجنة القضائية في مجلس النواب”.

واستشهدت الرسالة بتصرفات من “الأسبوع الماضي” تضمنت قرار بار نقض طلب مدعين عامين في وزارته لعقوبة قاسية بحق المستشار السياسي الجمهوري روجر ستون، الذي أدين بالكذب على الكونغرس والتلاعب بالشهود، وسعي بار لخفض العقوبة في ظل مزاعم عن تعرضه لضغوط من قبل ترمب.

وأدى هذا التدخل الى تنحي أربعة مدعين عامين في الوزارة الثلاثاء عن هذه القضية في اعتراض واضح على التدخلات السياسية.

وأشارت الرسالة أيضا الى ما كشفه بار عن فتحه لقناة خاصة داخل الوزارة لجمع معلومات حول تحقيقات متعلقة بأوكرانيا، وهي الدولة التي كانت في قلب قضية محاكمة ترامب في مجلس الشيوخ.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: