بريطانيا تخطط لتطوير موانئ للتجارة الحرة بعد مغادرة الاتحاد الأوروبي

لندن -د ب أ

نشرت بريطانيا اليوم الاثنين خططا لتطوير ما يصل إلى 10 “موانئ حرة” للتجارة منخفضة التكلفة أو المعفاة من الرسوم الجمركية بعد أن غادرت السوق الموحدة والاتحاد الجمركي للاتحاد الأوروبي.

وقالت الحكومة في تقرير استشاري إنه سوف يكون للموانئ الحرة الآمنة قواعد جمركية مختلفة عن بقية بريطانيا، وسوف تصبح” مراكز مبتكِرة تعزز التجارة العالمية، وتجذب الاستثمار نحو الداخل وتزيد الإنتاجية”.

وأضافت أن هذه الموانئ سوف توفر بالضرورة وظائف لمساعدة “المجتمعات الأكثر حرمانا في بريطانيا”.

ولم يحدد التقرير المواقع المحتملة للموانئ الحرة، لكنه قال إنها يمكن أن تكون موجودة في الداخل أو بجوار الموانئ الحالية “مما قد يسمح بتعيين مصانع حالية (كموانئ حرة)”.

وفي متابعة، أثنى وزير الخزانة ريشي سوناك ووزراء آخرون على الموانئ المماثلة في الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة والصين باعتبارها “مراكز نشطة للتصنيع عالي الجودة، وعمالقة للنقل العابر ومستودعات للسلع والخدمات المنتجة للثروة”.

وكتب الوزراء “سوف تعيد المملكة المتحدة أفضل جوانب الموانئ الحرة الدولية”.

وغادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي رسميا في 31 يناير، لكنها لا تزال خاضعة لقواعد الاتحاد الأوروبي إلى حين التوصل لاتفاق على العلاقات التجارية المستقبلية ، وهو ما يؤكد رئيس الوزراء بوريس جونسون على أنه سوف ينتهي بحلول نهاية هذا العام.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: