رئيس مجلس النواب يلتقي السفير الأمريكي لدى بلادنا

التقى رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني، اليوم، سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى بلادنا كريستوفر هنزل.

جرى خلال اللقاء بحث تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، ومناقشة اخر المستجدات التي تشهدها الساحة الوطنية والتطورات المرتبطة بتنفيذ اتفاق الرياض وكذا الجهود المبذولة للدفع بعجلة السلام وتحقيق عملية الحل السياسي الشامل للولوج باليمن الى واحة الأمن والاستقرار والتنمية.

وأشاد رئيس مجلس النواب بدور الولايات المتحدة الأمريكية الداعم لأمن اليمن واستقراره ووحدته ونظامه الجمهوري وللتحالف العربي بقيادة الممكلة العربية السعودية.

واستعرض البركاني العلاقات اليمنية ـ الامريكية المتينة والمبنية على التعاون والتنسيق المشترك في مواجهة الارهاب والتدخل الايراني في المنطقة وتأمين الملاحة البحرية من خطر ميليشيا الحوثي المدعومة من ايران وبما يسهم في تعزيز الامن القومي العربي.

وأشار رئيس مجلس النواب الى ما تمر اليمن حاليا من اوضاع مأساوية في مختلف المجالات، نتيجة انقلاب الميليشيات الانقلابية الحوثية على مؤسسات الدولة..مؤكداً أن القيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي حريصة في الوصول الى تحقيق سلام عادل وشامل يحفظ كرامة اليمنيين ويحقق تطلعاتهم وطموحاتهم في الامن والاستقرار والحياة الكريمة.

وتطرق رئيس مجلس النواب الى اتفاق الرياض والتطورات ذات الصلة بتنفيذه..مؤكدا أن انجاح الاتفاق مسؤولية مشتركة باعتباره قاعدة اساسية لعملية الحل السياسي الشامل في اليمن.

ودعا البركاني الولايات المتحدة الامريكية الى استمرار دعم التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية..معبرا عن تثمينه لكافة الجهود الاخوية الصادقة التي يبذلها الاشقاء في المملكة العربية السعودية والداعمة لليمن في مختلف المجالات وتسخيرهم كافة الامكانيات لدعم الشرعية وجهود استعادة الدولة وهزيمة الميليشيات الانقلابية الحوثية.

من جانبه عبر السفير الامريكي عن سعادته باللقاء..مجددا تأكيده على وقوف بلاده الى جانب امن واستقرار اليمن وسلامة أراضيه ودعم الشرعية وجهود التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية..مؤكداً وقوف الولايات المتحدة الى جانب الخطوات الرامية لمعالجة الصعوبات والتحديات التي تواجه ابناء الشعب اليمني وتسهم في التخفيف من معاناتهم الانسانية.

واشار الى أن انعقاد جلسات مجلس النواب سيمثل دعما قويا للحكومة داخليا وخارجيا وفي مختلف المجالات..منوهاً ان المشروع الإيراني يمثل خطرا على المنطقة ويضر بأمن اليمن واستقراره ووحدته ونظامه الجمهوري ويشكل خطرا على السلام العالمي والممرات المائية الدولية..مؤكدا أن الولايات المتحدة الامريكية تدعم كافة خطوات السلام والمسار السياسي في اليمن والذي ينهي الصراع ويحقق الآمال والتطلعات المنشودة لأبناء الشعب اليمني.

حضر اللقاء عضو مجلس النواب فتحي توفيق عبدالرحيم .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: