وزير الخارجية يبحث مع السفير البريطاني لدى اليمن تطورات عملية السلام

بحث محمد الحضرمي وزير الخارجية، اليوم، مع سفير بريطانيا لدى اليمن مايكل آرون، تطورات عملية السلام في اليمن التي تقودها الأمم المتحدة، واثر اتفاق الرياض لتوحيد الصفوف لمواجهة المشروع الإيراني الحوثي في اليمن.

وثمن الحضرمي، دور الأشقاء في المملكة العربية السعودية للوصول الى هذا الاتفاق وضمان تنفيذه، منوها بأن عودة دولة رئيس الوزراء وطاقمه الوزاري الى العاصمة المؤقتة عدن وفقا لاتفاق الرياض أضحت قريبة جدا وتأخرت قليلا لأسباب لوجستية فقط.

وتطرق وزير الخارجية الى اتفاق استكهولم وشدد على ضرورة إحراز تقدم ملموس في الحديدة وتنفيذ ما ورد بشأن قوات الأمن والسلطة المحلية كإجراء مهم لبناء الثقة، مشيرا الى أن عدم التزام الحوثيين بوقف إطلاق النار والتصعيد العسكري المستمر يستدعي من الأمم المتحدة ومجلس الأمن إدانة واضحة واتخاذ موقف حازم تجاه هذه الخروقات والانتهاكات.

من جانبه أكد السفير البريطاني على دعم بلاده لاتفاق الرياض ولجهود السلام الأممية في اليمن.

وأشار الى أن الاتفاق كان له تأثير إيجابي وأوجد فرصة مناسبة لتحقيق السلام الشامل في اليمن وأكد أن بلاده ستسمر في بذل الجهود في سبيل التوصل الى حل للأزمة اليمنية.

حضر اللقاء مسؤول أوروبا بوزارة الخارجية مجيب عثمان

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: