الصحة العالمية: حالة انتحار كل 40 ثانية

ذكرت منظمة الصحة العالمية اليوم الاثنين أن معدلات الانتحار العالمية تراجعت على مدار السنوات القليلة الماضية ولكن لايزال شخص ينتحر كل 40 ثانية في مكان ما حول العالم.

وأضافت منظمة الصحة العالمية في جنيف أن هناك 38 دولة فقط لديها إستراتيجيات وطنية لمنع الانتحار.

وقال المدير العام للمنظمة، تدروس أدهانوم جيبريسوس، في بيان: “كل وفاة هي مأساة لأسرة وأصدقاء وزملاء. إلا أنه يمكن الحيلولة دون حالات الانتحار”.

ومن بين الخطوات التي أثبتت فعاليتها بناء مهارات الشباب للتكيف مع الضغط ومساعدة الأشخاص المعرضين للخطر وكبح الوصول للمخاطر مثل المبيدات.

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى أن حظر المبيدات الحشرية في سريلانكا قلل نسبة الانتحار بواقع 70 بالمئة بين 1995 و2015. وفي كوريا الجنوبية، أسفرت سياسة مماثلة عن تراجع حالات الانتحار للنصف بين 2011 و2013.

وتراجع معدل الانتحار عالميا بواقع 9.8 بالمئة ليصل إلى 10.5 وفاة بين كل مئة ألف شخص بين عامي 2000 و2016، بحسب المنظمة، مستشهدة بأحدث البيانات المتاحة.

وكانت الأمريكتان المنطقة الوحيدة في العالم ذات اتجاه انتحار آخذ في الارتفاع خلال تلك الفترة.

وقالت منظمة الصحة العالمية أن الانتحار هو ثاني أكثر سبب للوفاة بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و29 عاما، عقب حوادث الطرق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: